خمسة اقمارالاسلامي
عزبزي الزائر تفضل بتسجيل للمشاركه برأيك معنى في هذا المنتدى خمسه اقمار لاسلامي وشكرااا

خمسة اقمارالاسلامي

زائر أهــــــلا و سهـــــــلا بـــــك
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بسم الله الرحمن الرحيم أهلا وسهلا بكم في منتديات خمسة اقمار الاسلامية وندعوكم للمشاركة  معنا في هذا الطرح  الاسلامي  الجميل

شاطر | 
 

  حب اهل البيت فرض من الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طريق الحق

avatar

عدد المساهمات : 214
تاريخ التسجيل : 08/01/2012

مُساهمةموضوع: حب اهل البيت فرض من الله   السبت أبريل 22, 2017 5:37 pm

يقول الله تعالى في محكم آياته وهو أصدق القائلين :عن محبة اهل البيت عليهم السلام
( قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى ) الشورى 23،
وروى الإمام مسلم في صحيحه عن زيد رضي الله عنه (قَالَ قَامَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه واله وسلم- يَوْمًا فِينَا خَطِيبًا بِمَاءٍ يُدْعَى خُمًّا بَيْنَ مَكَّةَ وَالْمَدِينَةِ فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ وَوَعَظَ وَذَكَّرَ ثُمَّ قَالَ
« أَمَّا بَعْدُ أَلاَ أَيُّهَا النَّاسُ فَإِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ يُوشِكُ أَنْ يَأْتِيَ رَسُولُ رَبِّى فَأُجِيبَ وَأَنَا تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ أَوَّلُهُمَا كِتَابُ اللَّهِ فِيهِ الْهُدَى وَالنُّورُ فَخُذُوا بِكِتَابِ اللَّهِ وَاسْتَمْسِكُوا بِهِ ».
فَحَثَّ عَلَى كِتَابِ اللَّهِ وَرَغَّبَ فِيهِ ثُمَّ قَالَ
« وَأَهْلُ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي »

وهم المعصومين من الخطئ وهم علي وفاطمه والحسن والحسين ونسلهما من الائمه المعصومين

إخوة الإسلام
إن محبة آهل بيت رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فرض على كل مسلم ، وهي ثابتة بالكتاب والسنة ، فمحبتهم، أمر تهفو إليه النفوس ،وشعور تجثو عنده العواطف، وحس تتحرك له القلوب
وقد أمر الله سبحانه وتعالى وأوصى رسوله الكريم صلى الله عليه واله وسلم بحب أهل البيت عليهم السلام، لأنهم غصون هذه الدوحة المباركة ، التي أصلها في الأرض ، وفرعها في السماء ، والتي اصطفاها الله تعالى من بين خلقه ، واصطنعها على عينه ، فبلغت أوج الكمال في الروح والجسد ، وفي السر والعلن ، وذلك لأنها بضعة اشرف الخلق ، وأكرم الأنبياء الذي يقول متحدثا بنعمة الله عليه ، وإحسانه إليه فيما رواه مسلم في صحيحه أن ( وَاثِلَةَ بْنَ الأَسْقَعِ يَقُولُ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه واله وسلم- يَقُولُ « إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى كِنَانَةَ مِنْ وَلَدِ إِسْمَاعِيلَ وَاصْطَفَى قُرَيْشًا مِنْ كِنَانَةَ وَاصْطَفَى مِنْ قُرَيْشٍ بَنِى هَاشِمٍ وَاصْطَفَانِي مِنْ بَنِى هَاشِمٍ ».
ثم لأن مقام أهل البيت من مقام الرسول صلى الله عليه واله وسلم ،فهم في كل عصر وزمان ،خير الناس وخيرهم بيوتا ، لأن الله اختار نبيه من خير البيوت وأشرفها ، هذا فضلا عن أن حكمة الله في خلقه ، ورحمته بعباده ، اقتضت أن تستمر بأهل البيت ذرية سيد المرسلين صلى الله عليه واله وسلم إلى يوم الدين ، تشع بضيائها على العالمين وترشد بهدايتها الضالين ،
وقد ثبت في صحيح مسلم قول رسول الله صلى الله عليه واله وسلم : « أَمَّا بَعْدُ أَلاَ أَيُّهَا النَّاسُ فَإِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ يُوشِكُ أَنْ يَأْتِيَ رَسُولُ رَبِّى فَأُجِيبَ وَأَنَا تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ أَوَّلُهُمَا كِتَابُ اللَّهِ فِيهِ الْهُدَى وَالنُّورُ فَخُذُوا بِكِتَابِ اللَّهِ وَاسْتَمْسِكُوا بِهِ ». فَحَثَّ عَلَى كِتَابِ اللَّهِ وَرَغَّبَ فِيهِ ثُمَّ قَالَ
« وَأَهْلُ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي »
فمحبة أهل بيت رسول الله صلى الله عليه واله وسلم وموالاتهم جزء من شريعتناوالائيمان بامامتهم وان علي هو اول امام للمسلمين ، ( قَالَتْ عَائِشَةُ خَرَجَ النَّبِيُّ -صلى الله عليه واله وسلم- غَدَاةً وَعَلَيْهِ مِرْطٌ مُرَحَّلٌ مِنْ شَعْرٍ أَسْوَدَ فَجَاءَ الْحَسَنُ بْنُ عَلِىٍّ فَأَدْخَلَهُ ثُمَّ جَاءَ الْحُسَيْنُ فَدَخَلَ مَعَهُ ثُمَّ جَاءَتْ فَاطِمَةُ فَأَدْخَلَهَا ثُمَّ جَاءَ عَلِىٌّ فَأَدْخَلَهُ ثُمَّ قَالَ
(إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا) رواه مسلم .

وعَنْ أُمِّ سَلَمَةَ أَنَّ النَّبِيَّ -صلى الله عليه واله وسلم- جَلَّلَ عَلَى الْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ وَعَلِىٍّ وَفَاطِمَةَ كِسَاءً ثُمَّ قَالَ « اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلُ بَيْتِي وَخَاصَّتِي أَذْهِبْ عَنْهُمُ الرِّجْسَ وَطَهِّرْهُمْ تَطْهِيرًا ».
فَقَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ وَأَنَا مَعَهُمْ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ « إِنَّكِ إِلَى خَيْرٍ ». رواه الترمذي،
ويقول العلماء في شرح الحديث الشريف: وعلي وفاطمة والحسن والحسين كلهم من أهل البيت وهم علياً وفاطمة والحسن والحسين
فآل بيته صلى الله عليه واله وسلم وَقَالَ النَّبِيُّ – صلى الله عليه اله وسلم – « فَاطِمَةُ سَيِّدَةُ نِسَاءِ أَهْلِ الْجَنَّةِ » (رواه البخاري)،
وفي الصحيحين أن النبي صلى الله عليه واله وسلم قال: « فَاطِمَةُ بَضْعَةٌ مِنِّى ، فَمَنْ أَغْضَبَهَا أَغْضَبَنِي »
وفي رواية في صحيح مسلم « إِنَّمَا فَاطِمَةُ بَضْعَةٌ مِنِّى يُؤْذِينِي مَا آذَاهَا ».،
وروى البخاري -- أن النبي صلى الله عليه واله وسلم قال لعلي بن أبي طالب -عليه السلام
« أَنْتَ مِنِّى وَأَنَا مِنْكَ » ،
كما قال النبي -صلى الله عليه واله وسلم- عن الحسن بن علي عليهم السلام
« ابْنِى هَذَا سَيِّدٌ ، وَلَعَلَّ اللَّهَ أَنْ يُصْلِحَ بِهِ بَيْنَ فِئَتَيْنِ مِنَ الْمُسْلِمِينَ » (رواه البخاري).
وعن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه واله وسلم قال للحسن عليه السلام « اللَّهُمَّ إِنِّى أُحِبُّهُ فَأَحِبَّهُ وَأَحْبِبْ مَنْ يُحِبُّهُ ».(متفق عليه).والدين الصحيح هو اتباع نهجهم وليس محبتهم فقط والايمان بأنهم ائئمة الهدى بعد رسولنا الكريم وشكرا للجميع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حب اهل البيت فرض من الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
خمسة اقمارالاسلامي :: خمسة اقمار :: القســــم العـــــــــام-
انتقل الى: